يوميات مانشستر [1] - [15]




خطبة الجمعة
دخول الأعضاء
الاسم :

كلمة المرور :
القائمة البريديه
الإيميل :

جديد الموقع على جوالك
رقم الجوال :

زوار الموقع
عدد الزوار :
10899462
زوار الشهر :
134601
زوار اليوم :
1456



يوميات مانشستر [15]:

منذ وصولي لمانشستر وأنا يومياً لا أترك رياضة المشي أبداً وبمعدل ساعة تقريباً، ولا شك أن الأجواء سبب رئيس لاستمراري على هذا حيث درجة الحرارة تترواح بين (14-25)، ومما شجعني أيضاً أن ثقافة المشي والجري هنا برنامج رئيس لكثير من الناس فتراهم من حولك بلباسهم الرياضي يتراكضون بهمة ونشاط وكلٌ مشغولٌ ببرنامجه الرياضي فلا علاقة لأحد بأحد لا سؤال ولا سلام ولا حتى ابتسام، بل ربما أغلق أذنيه بسماعتين لاستثمار وقته بدندنة أو طنطنة خاصة بعد فتوى الكلباني عن الغناء فربما لم يصلهم تراجعه عنها؟!، بصرررراحة وأنا في القصيم لا أَذكر عدد المرات التي استوقفني فيها (النشامى) لإيصالي للبيت عندما يروني أمشي على أقدامي كرماً ورحمة بي؟!!،كما أنني لا أُحصي العدد الآخر ممن ترتسم علامات الدهشة والاستنكار على وجوههم وهم يشاهدونني أمارس رياضة المشي بلباسي الرياضي الساتر!!، فمتى سيُشجع بعضنا بعضاً في بلادنا على نشر هذه الثقافة الصحية الجميلة (المشي والجري) فالمخاطر تُحيط بنا من كل اتجاه فـ30%من الخليج مصابون بالسكر وأضعافهم بالضغط والكلسترول بسبب قلة الحركة والكسل والمداومة على ركوب السيارات والإدمان على الوجبات السريعة،والأكل في ساعات متأخرة من الليل..،وغير ذلك، حدثني أبو فيصل بالأمس أنه اضطر للذهاب بأولاده للمدرسة على الأقدام؟! فسألته بسرعة حسب عاداتنا: سلامات والسيارة (عسى مَا شَر وُشْ فيها)؟! فتبسم بخبث قائلاً: لا لا أبداً فقط الأولاد أجبروني على المشي على الأقدام، فقلت في نفسي:( إييهه يعني مسوي وأولاده انجليز!!)،فبادرني بسررررعة قائلاً: مدرسة الأولاد وَضَعَتْ مسابقة لمن يجمع نقاط أكثر ممن يَحضر للمدرسة مشياً على الأقدام، فألَحّ عليَ الأولاد بالمشي لِتُحسب لهم نقاط، فقلت: هذا تشجيع رائع على الحث مشياً، وهي من فن طَرائقهم ووسائلهم العملية التي يتميزون بها وبشكل مبهر، فمثل هذه المسابقة سهلة لا تُكلف شيئاً لكن لها ثمرات كثيرة، وعندما كنا في منطقة البحيرات التقينا بالطريق بعائلة انجليزية رجل وزوجته وأولاده الخمسة الصغار وكانوا جميعهم بلباسهم الرياضي وعلى رأسهم خوذات ومعهم أعواد تسلق الجبال، فسألناهم فأخبرنا الأب أنهم باستمرار يخرجون برياضة عائلية لتسلق الجبال، وأنه حريص على ذلك من أجل صحتهم جميعاً؟!!، فظننا أنه أجبر أولاده على ذلك فسألناهم عن رأيهم؟ فأجابوا جميعاً:

 بأنهم سعداء بذلك جداً ويشكرون والدهم كثيراً فهم يسشعرون أثرها على صحتهم؟!! وأرجوا أن لا (يَتوهق) أحدٌ من الآباء لدينا في مثل هذه التجربة مع العائلة فأول من (يُنط) بحلقه الأم قائلة بسخرية:( فاااااااااااااضي )!!، وبأماااااان الله .  

 

 

•°  للإطلاع على اليوميات السابقة للشيخ إبراهيم الدويش •°

يوميات مانشستر [1] :

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=178

يوميات مانشستر [2] :

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=180

يوميات مانشستر [3] :

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=181

يوميات مانشستر [4] :

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=182

يوميات مانشستر [5] :

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=183

يوميات مانشستر [6] :

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=185

يوميات مانشستر [7]:

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=186

يوميات مانشستر [8]:

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=187

يوميات مانشستر [9] :

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=188

يوميات مانشستر [10] :

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=189

يوميات مانشستر [11] :

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=190

يوميات مانشستر [12] :

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=192

يوميات مانشستر [13] :

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=193

يوميات مانشستر [14]:

http://www.islamsky.org/newsdetal.php?id=194

  


روابط ذات صلة


طباعة الصفحة     أرسل لصديق
تعليقات الزوار
الاسم :
البريد الإلكتروني :
التعيلق :
كود التحقق :
أو سجل دخولك لحفظ تعليقاتك الخاصة بك
سجل دخولك
الاسم :

كلمة المرور :